الصفحة الرئيسية
١٣ نوفمبر ٢٠٢١ ( 4725 المشاهدات )
الإعلانات

طليقة مصطفى فهمي

فاجأت الإعلامية فاتن موسى الجمهور والمتابعين بمنشور جديد على حسابها على "انستجرام" تواصل فيه هجومها على طليقها الفنان مصطفى فهمي.

كتب موسى: "بلغني من عديد من الأصدقاء الصدوقين الحقيقيين أن طليقي الفنان العظيم مصطفى فهمي انطلق يخوض في سمعتي وسيرتي عبر بردوكاستات ممنهجة يرسلها تباعاً على واتس اب لكل جهات الاتصال عنده كافة كل الأصدقاء والمعارف والزملاء والشخصيات المصرية المختلفة ومجمل غروبات الواتس آب، بيانات مغرضة كاذبة غير حقيقية تمسني وتطالني بالباطل".

وأضافت: "إضافة لإطلاق العنان للسانه وخياله في الجلسات الخاصة بشتمي واتهامي زوراً والمساس بي وإنكار فضلي وقيمتي وحضوري بحياته، والخوض في سمعتي والافتراء عليّ وقول ونسج حكايات عجيبة قذرة بحقي تحمل كل ما فيه المساس بكرامتي وسمعتي وأخلاقي وسلوكي؛ بهدف الحشد حوله وتشويه سمعتي وصورتي والتشهير بي وتبرير ما اقترفه بحقي غدراً وعدواناً والتضييق عليّ وإضعافي فلا أجد نصيراً إزاء استقوائه عليّ والاستبداد بي".

وتابعت: "طالما أنا كذلك وكل ذلك، كيف ارتبط بي ما يفوق الست سنوات وتزوجنا لأكثر من أربع سنوات ورآنا القاصي والداني معاً لا نفترق ليلاً ولا نهاراً..! وطالما أنا كذلك كيف يقبلها على رجولته واسمه وشخصه؟ أهذه شِيَم الرجال أهكذا تكون أخلاق الرجال في حفظ كرامات زوجاتهم وأهل بيتهم وأعراضهم".

وأضافت: "وهل كان يفتقد إلى الأهلية وليس لديه قراراً وهو الرجل الذكي المسيطر القائد “سي السيد” كما يصف نفسه عندما أحبني وتزوجني وعاش معي وعاشرني.. أم كان مُجاملاً لي ومُغيّباً ومسحوراً مثلاً أو عاش معي حياة كاملة بكل ما فيها بسنواتها بتفاصيلها بمشاعرها وهو لا يثق فيّ وربما في نفسه ولا بحبه لي إذا أضعفه".

وتابعت: "وأنا السيدة التي صُنت أسراره واسمه ولم أنطق لغاية اللحظة بكلمة تكشف ما يُخفيه ويخشى ظهوره للعلن مما اختبرته معه.. فتجده مبادراً إلى الهجوم تارةً كما هجم بنشر خبر طلاقه الغيابي لي على السوشيال ميديا قبل أن أستوعبه، ومسرعاً تارة أخرى إلى العناوين الرنّانة الغير مدروسة من قِبل من يكتبها له".

وفي سياق منفصل، انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورًا للفنانة المصرية جيهان فاضل تم إلتقاطها في كندا أثناء عمل الفنانة في أحد محلات الأغذية في مدينة كاليجاري في مقاطعة ألبرتا الكندية.

وكانت قد انتشرت أخبار مؤخرًا حول هجرة الفنانة المصرية جيهان فاضل إلى كندا، وعملها في أحد المتاجر الصغيرة في بيع الأغذية، وبالتدقيق.

وكشف أحد أفراد المصريين الموجودين في كندا وخصوصًا في تلك المقاطعة على أن الفنانة جيهان فاضل تشارك في هذا السوبر ماركت والذي يخدم المصريين بشدة ويقع في مدينة كاليجاري الكندية.

السوبر ماركت يتخصص في بيع المنتجات الغذائية المصرية والشرق أوسطية من الجبن واللحوم والبقوليات.

نجح السوبر ماركت في كسب اهتمام الكثير من أفراد الجالية المصرية المتواجدة في كندا وذلك كما أوضح أحد أفرادها.

نشرت الإعلامية الكويتية مي العيدان صور للفنان رامز جلال مع إحدي السيدات وأكدت أنها زوجته التي لم يعرفها الجمهور من قبل.

وقالت الإعلامية الكويتية مي العيدان: «صورة زوجة رامز جلال.. ما أدري ليش أحس حياتها معاه فيلم».

الصورة التي تم تداولها من قبل الإعلامية الكويتية مي العيدان كانت قد نُشرت على نطاق واسع من قبل عن طريق مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي منذ عدة سنوات ولكن لم يؤكد أو ينفي وقتها أحد أن هذه زوجته الحقيقية بالفعل.

الفنان رامز جلال من أسرة فنية عريقة حيث أن والده المخرج المسرحي جلال توفيق وأخوه الفنان الكبير ياسر جلال.

بدأ رامز جلال دراسته في مدرسة قصر الطفل الابتدائية وبعدها مدرسة الأورمان الإعدادية ثم مدرسة الجيزة الثانوية وبعد الانتهاء من مرحلة الدراسة بالمدرسة التحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية قسم التمثيل والإخراج.

وكذلك تسببت الإعلامية ريا أبي راشد في انتشار حالة كبيرة من الجدل بسبب صور نشرتها على حساباتها الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي أحدث ظهور لها أحدثت ريا أبي راشد الكثير من الجدل بسبب نشرها صورًا لها على تطبيق تبادل الصور والفيديوهات القصيرة «إنستجرام» من داخل حمام السباحة بالمايوه.

ويعتبر هذا الظهور هو الأول للإعلامية ريا أبي راشد وهي ترتدي مايوه وهو ما جعل الجمهور يوجه لها سيل من التعليقات التي تباينت ما بين تعليقات عبرت عن إعجاب أصحابها باللقطة العفوية للإعلامية الشهيرة، وأخرى انتقدت جرأتها.

ينصح بمشاهدتها

الإعلانات

قد يعجبك ايضاً

رجال في أحضان ريم البارودي أحدهم سبب لها أزمة بسبب «القبلة» شبيهة شيرين عبد الوهاب ثتير الجدل في بغداد .. فهل تشبهها؟؟ جوووووول البا الثانى برشلونة فى انتر جوووووووول شاكيري سويسرا فى صربيا 2 / 1